تفاصيل الخبر

الأحمر الأولمبي يواجه اليمن في الجولة الثانية من بطولة غرب آسيا الثانية

05/10/2021

أكمل منتخبنا الوطني الأولمبي جاهزيته للمواجهة الثانية في مشوار بطولة غرب آسيا عندما يواجه شقيقه اليمني عصر اليوم الأربعاء تمام الساعة الرابعة والنصف بتوقيت مسقط على أرضية استاد الأمير سعود بن جلوي بالخبر، حيث أجرى الأحمر مساء يوم أمس حصة تدريبات مسائية على الملعب الفرعي للبطولة، تم التركيز خلالها على مجموعة اللاعبين الذين لم يشاركوا في مواجهة الأردن، مع تمارين الإطالة والإحماء وعمليات الاستشفاء للمجموعة التي شاركت في اللقاء.
يذكر بأن منتخبنا الأولمبي يتصدر مجموعته الأولى برصيد ثلاث نقاط ويبتعد عن أقرب ملاحقيه بنقطتين، مع تبقي مواجهتين في دور المجموعات أمام اليمن والكويت.
جدولة مزدحمة
كما هو معلوم فأن بطولة اتحاد غرب آسيا الثانية للمنتخبات الأولمبية قد وضعت المنتخبات المشاركة في جدولة مرهقة بعض الشيء، حيث أنهم يخوضون الثلاث مواجهات في دور المجموعات خلال ستة أيام فقط، وينطبق الحال عند تأهلهم للأدوار المتقدمة.
غياب قاسم مبارك
سيفتقد منتخبنا الوطني في مواجهة اليمن الظهير الأيمن قاسم مبارك وذلك بعد تحصله على الكرت الأحمر في اللقاء الأول، إثر حصوله على إنذارين على مدار شوطي اللقاء، الأمر الذي جعل الأحمر يلعب أكثر من 45 دقيقة في الشوط الثاني وهو ناقص عددياً.
داريو باسيتش: أهدي هذا الفوز للشعب العُماني.. واسأل الله بأن يكونوا بخير وأن يتحلوا بالقوة
أعرب مدرب منتخبنا الوطني الأولمبي الكرواتي داريو باسيتش عن سعادته بعد الفوز الذي حققه المنتخب في افتتاح مشواره ببطولة غرب آسيا أمام شقيقه الأردني بهدف دون رد جاء عن طريق عيسى الناعبي في الدقيقة 42 من زمن الشوط الأول، وقال "قدمنا مباراة كبيرة على كافة المستويات، وأشكر جميع اللاعبين على الجهد الذي بذلوه طوال اللقاء، وأهدي هذا الفوز إلى الشعب العُماني العزيز، واسأل الله بأن يكونوا بخير وأن يتحلوا بالقوة، وقلوبنا معهم دائماً، ونعدهم بأن نقدم الأفضل في القادم من أجلهم".
وتحدث عن الهدف الرئيسي من المشاركة حيث قال "كان الهدف من البطولة هو لعب أكبر قدر من المباريات الدولية وعلى مستوى عالٍ من أجل التحضير والاستعداد للاستحقاق الأهم نهاية أكتوبر الجاري في التصفيات الآسيوية.. أجرينا العديد من التغييرات على مستوى اللاعبين والتشكيل الأساسي، وكانت بطولة غرب آسيا اختبار فعلي لترجمة وتطبيق كل ما عملنا عليه طوال الفترة السابقة".
وأضاف باسيتش "أظهر لاعبونا قدرات عالية، على الرغم من الرطوبة العالية، وكانوا لياقيا رائعين، وهذا ما برهنوا عليه في الشوط الثاني بعد أن طُرد قاسم مبارك في وقت مبكر حيث لعبنا 45 دقيقة كاملة بنقص عددي، ولكن اللاعبون كانوا في الموعد، وتعاملنا مع المباراة كما يجب للخروج بالعلامة الكاملة".
وواصل حديثه "سنسعى في هذه البطولة تجربة أكبر قدر من اللاعبين، من أجل تحضيرهم جيداً للمرحلة القادمة، وقد أجرينا في مباراة الأمس خمسة تغييرات كاملة، ودخلنا بتشكيل مغاير عن السابق، وسنستمر في إجراء التغييرات اللازمة حسب ما تقتضيه كل مرحلة".
واختتم حديثه "تحدثت مع اللاعبين عقب المباراة بأن ننسى النتيجة ونبدأ التحضير للقاء اليمن والذي سيكون غداً.. أعلم بأن الجدول مزدحم ولا يوجد وقت كاف للراحة، ولكن ربما هي فرصة مناسبة لتجربة اللاعبين، وأثق جيداً في المجموعة المميزة التي لدي".
المالكي: لا زال للمشوار بقية
أشاد يوسف المالكي بالمستوى الذي قدمه زملائه اللاعبون في مواجهة الأردن، والذي تكلل بتحقيق العلامة الكاملة، وقال "في البداية نشكر الله ونحمده على ما تحقق، الأمور جرت كما خُطط لها، وحققنا الانتصار في أولى المحطات، ولا زال للمشوار بقية.. الفوز على الأردن سيكون حافز لنا لتقديم كل ما لدينا في القادم، وكذلك تحقيق الفائدة القصوى من هذه المشاركة".
وأضاف المالكي "كما يعلم الجميع بأن جدولة البطولة مزدحمة قليلا، حيث لايوجد وقت كافٍ للراحة بين المباريات، ولكن سنسعى بكل ما أوتينا للعمل على تحضير أنفسنا جيداً للمرحلة القادمة، والخروج بنتائج إيجابيا تخدمنا على كافة الجوانب".
وواصل المالكي حديثه "نعد جماهيرنا الوفية، بأننا سنعمل جاهدين على رسم الفرحة على وجوههم، والوصول لأبعد مرحلة في البطولة، ونسأل الله التوفيق".

شركاؤنا

الراعي الرئيسي